قاووق: بين حزب الله وقوات الطوارئ الدولية علاقة تعاون وتنسيق، وهذه العلاقة مستقرة ومستمرة، لأن حزب الله يحترم القرار 1701″.

قاووق: بين حزب الله وقوات الطوارئ الدولية علاقة تعاون وتنسيق، وهذه العلاقة مستقرة ومستمرة، لأن حزب الله يحترم القرار 1701″.

أكد عضو المجلس المركزي في “حزب الله” الشيخ نبيل قاووق أنه “كلما مر على لبنان يوم وليس فيه رئيس للجمهورية، تزداد معاناة اللبنانيين، وتضيع الفرص التي يدفع ثمنها اللبنانيون في اقتصادهم واستقرارهم”.
 
كلام قاووق جاء خلال الاحتفال التكريمي الذي أقامه الحزب ل”فقيد الجهاد والمقاومة”، علي عبد الرضا مرعي في حسينية بلدة كفرا الجنوبية، تكريما لعطاءاته وذكراه، في حضور عدد من العلماء والفاعليات والشخصيات، وجمع من الأهالي.
 
وأشار إلى أن “جماعة منطق التحدي والمواجهة، أدخلوا البلد في نفق مظلم، ولا سبيل للخروج منه إلا بالتوافق، وأما الذين ينتظرون وساطات الخارج، فهم ينتظرون الحل الأبعد، لا سيما وأن هذه الوساطات خجولة ولا تزال قاصرة عن إنتاج حل لأزمة انتخاب رئيس للجمهورية”.
 
وأكد أن “حزب الله لا يرهن على الوساطات الخارجية، وهو يدعو للتوافق الداخلي، لأن التوافق هو الحل الأضمن والأقصر والأسرع”.
 
وأوضح أن “بين حزب الله وقوات الطوارئ الدولية علاقة تعاون وتنسيق، وهذه العلاقة مستقرة ومستمرة، لأن حزب الله يحترم القرار 1701”.
 
وختم قاووق: “أكثر ما يخشاه نتنياهو هو المواجهة مع حزب الله، وهذا هو سبب تراجعه عن تهديداته برفض اتفاق الترسيم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *