البابا فرنسيس في المنامة: نرجو أن تكون البحرين منارة لتعزيز الحقوق والظروف العادلة في الخليج

البابا فرنسيس في المنامة: نرجو أن تكون البحرين منارة لتعزيز الحقوق والظروف العادلة في الخليج

 عبر البابا فرانسيس عن أمنياته بأن “تصبح البحرين منارة لتعزيز الحقوق والظروف العادلة في الخليج العربي”، بحسب وكالة “نوفا” الإيطالية للأنباء. 
 
وأدلى البابا فرانسيس بهذه التصريحات في أول خطاب له بعد وصوله إلى البحرين حيث استهل اليوم الرحلة الرسولية الدولية التاسعة والثلاثين للبحرين بمناسبة “منتدى البحرين للحوار بين الشرق والغرب للتعايش الإنساني”، حيث قال “نرجو أن تكون البحرين منارة لتعزيز الحقوق والظروف العادلة في الخليج”. 
 
وأشار البابا، في خطابه، إلى مقتنيات البحرين الثمينة، بما في ذلك أول مدرسة للبنات في الخليج وإلغاء الرق، وقال: “سأكون قائدًا في تعزيز الحقوق والظروف العادلة والأفضل من أي وقت مضى في جميع أنحاء المنطقة للعمال والنساء والشباب، وفي الوقت نفسه أضمن الاحترام والاهتمام لأولئك الذين يشعرون مهمشين في المجتمع، مثل المهاجرين و الأسرى: التنمية الحقيقية، البشرية، التكاملية تقاس قبل كل شيء بالاهتمام بهم”.
 
ودعا البابا إلى “اسكات صوت الأسلحة والالتزام بالسلام في كل مكان”، وقال: “اسكتوا صوت السلاح، دعونا نلزم أنفسنا حقا بالسلام”.
 
وتابع: “بالنظر إلى شبه الجزيرة العربية، التي أود أن أحيي بلدانها بحرارة واحترام، أتوجه بفكر خاص وصادق إلى اليمن، الذي عذبته حرب منسية، مثل أي حرب، لا تؤدي إلى أي نصر، بل تؤدي فقط إلى مريرة. هزائم للجميع. وفوق كل شيء، أحضر المدنيين والأطفال وكبار السن والمرضى للصلاة وأطلب: دعوا أسلحتهم صامتة، دعونا نلزم أنفسنا في كل مكان وبصدق من أجل السلام”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *