أمريكا تسهم بنصف مليار دولار فى استجابة “الأوروبى لإعادة الإعمار” فى أوكرانيا

تسهم الولايات المتحدة الأمريكية بمبلغ 500 مليون دولار من أموال المانحين فى استجابة البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية للحرب على أوكرانيا.وذكر بيان للبنك، الخميس، أن الولايات المتحدة الأمريكية ستقدم مساهمة قدرها 500 مليون دولار في صندوق الاستجابة للأزمات التابع للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وبذلك تؤكد الولايات المتحدة التزامها القوي بدعم أوكرانيا من خلال إطار عمل البنك الدولي للقدرة على الصمود وسبل العيش.من جانبه، قالت رئيسة البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية أوديل رينو باسو: “هذه مساهمة سخية للغاية ونحن نشعر بالتواضع بالثقة التي أولتها لنا الولايات المتحدة، أكبر مساهم بالبنك، جاءت اتفاقية المساهمة التي نوقعها اليوم بين الولايات المتحدة الأمريكية والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية فى الوقت المناسب تمامًا، وسنبدأ في نشرها في أوكرانيا والدول المجاورة بأسرع ما يمكن”.من ناحيتها، قالت أليكسيا لاتورتو، مساعدة وزيرة التجارة الدولية والتنمية الأمريكية: “تؤكد هذه المساهمة مجددًا دعمنا لشعب أوكرانيا في الدفاع عن بلاده ضد حرب روسيا غير المبررة، إنها إشارة إلى تضامننا مع البلدان المتضررة من حرب اختيار بوتين، والتي أدت إلى زيادة انعدام الأمن الغذائي ورفع أسعار الطاقة في جميع أنحاء العالم، ولا سيما في الدول النامية. تفخر الولايات المتحدة بدعم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية في دوره الحيوي، وفي مساعدة حكومة أوكرانيا في تعزيز القطاع الخاص في أوكرانيا – مما يؤثر بشكل إيجابي على حياة الأوكرانيين “.وتُكمل إجراءات البنك إجراءات المؤسسات المالية الدولية الأخرى التي تساعد الحكومة الأوكرانية ، فضلاً عن إجراءات الوكالات الإنسانية.سيقوم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بمطابقة الموارد الجديدة التي يقدمها المانحون بتمويل المانحين من رأسماله الخاص.وسيخصص التمويل لتمويل التجارة للحفاظ على تدفق السلع الأساسية ، وضمان أمن الطاقة، وتوفير السيولة الطارئة للشركات الصغيرة وشركات الأدوية ومقدمي النقل الحيويين، وتمكين البلديات الأوكرانية من الحفاظ على الخدمات العامة الأساسية للمواطنين.كما سيتم استخدام التمويل لمساعدة اللاجئين في الدول المجاورة ومساعدة البلديات التي تستضيفهم.ولتحديد أولويات موارد المانحين المعهود بها إلى البنك وإدارتها بكفاءة لدعم أوكرانيا والبلدان المجاورة، أنشأ البنك الصندوق الخاص للاستجابة للأزمات التابع للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لتوجيه دعم المانحين.وحتى الآن، استثمر البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية 650 مليون يورو استجابة للحرب على أوكرانيا.يشار إلى أن التمويل يأتي في شكل منح لدعم الاستثمار؛ ليمثل علامة بارزة في جهود البنك لجمع الأموال، والتي حشدت نحو مليار يورو لأوكرانيا والدول المتضررة جراء الحرب حتى الآن.والولايات المتحدة الأمريكية هي أحد الأعضاء المؤسسين للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وأكبر مساهم في البنك ومساهم مهم للغاية في عمله. وقبل هذه المساهمة الجديدة ، بلغ إجمالي تمويل المانحين أكثر من 153 مليون يورو.