التحرير الفلسطينية” تؤكد أهمية دور الصحافة فى دحض مزاعم الاحتلال

أكد رئيس دائرة شؤون المغتربين بمنظمة التحرير الفلسطينية فيصل عرنكي، ، أهمية دور الصحافة في الحفاظ على الرواية الفلسطينية ودحض الرواية الإسرائيلية المزيفة للتاريخ والأحداث.

وشدد عرنكي، خلال تكريم نقيب الصحفيين الفلسطينيين ناصر أبوبكر، بمناسبة انتخابه نائبا لرئيس الاتحاد الدولي للصحفيين، على الدور الهام الذي تقوم به النقابة في المحافل الدولية لمعاقبة دولة الاحتلال على جرائمها واعتداءاتها بحق الصحفيين والإعلاميين.وأشاد عرنكي بهذا الانجاز الهام والكبير الذي يعتبر انجازا لفلسطين وقضيتها الوطنية وشعبها الذي يواصل نضاله اليومي ضد الاحتلال الإسرائيلي لانتزاع حريته واستقلاله.وقال إن هذا الانجاز ثمرة للجهود العظيمة التي تقوم بها نقابة الصحفيين، ولا سيما في ظل اشتداد الهجمة الإسرائيلية ضد الصحفيين والإعلاميين في فلسطين لمنع نقل الصورة الحقيقة للأحداث على الساحة الفلسطينية، مؤكدا أهمية ودور الإعلام في معركة النضال الفلسطيني ضد الاحتلال الإسرائيلي.وأعرب عرنكي عن أمله في قدرة نقابة الصحفيين على مواصلة ومراكمة الانجازات لوضع حد لاعتداءات الاحتلال بحق العمل الإعلامي والصحفي، ومحاسبة المسؤولين الإسرائيليين في الهيئات الدولية على جرائمهم.يشار إلى أن نقيب الصحفيين الفلسطينيين ناصر أبو بكر، فاز بمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي للصحفيين خلال الانتخابات التي جرت في العاصمة العمانية مسقط في شهر يونيو الماضي.