الجامعة العربية: إطلاق تقرير البيئة العالمى باللغة العربية فرصة لتلبية حاجة المهتمين

قال مدير إدارة شؤون البيئة والأرصاد الجوية بالجامعة العربية، محمود فتح الله، إن إتاحة التقرير السادس لتوقعات البيئة العالمية باللغة العربية يمثل فرصة ذهبية لتلبية حاجة المهتمين بالشأن البيئي في المنطقة.

وأضاف فتح الله، خلال كلمته باجتماع لإطلاق التقرير اليوم الخميس بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، أن هناك تصاعد للاهتمام بقضايا البيئة في العالم وتسابق الدول العربية على استضافة مؤتمرات دولية هامة في هذا المجال لعل أقربها هو مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية للتغير المناخ الذي تعقد الدورة 27 له في شرم الشيخ في أكتوبر القادم، كما تعقد الدورة 28 لذات المؤتمر في دولة الإمارات العربية المتحدة في أكتوبر 2023. وشدد على أن البحث العلمي وتبادل الخبرات دورا هاما في بناء قدراتنا في التعامل مع الأزمات وإحداث التحول المطلوب في مجتمعاتنا للتكيف والتطور مع التغيرات البينية والمناخية، مضيفا أن الربط السليم بين نتائج العلوم وصباغة السياسات يلعب دورا هاما في الإدارة الرشيدة للموارد الطبيعية والحد من التدهور البيلي وتحقيق متطلبات الاستدامة. وثمن فتح الله دور التعاون الدولي ومراكز البحث العلمي والتدريب في إيجاد حلول علمية تعمل على استعادة النظم البيئة والتكيف مع آثار تغير المناخ ووقف التصحر وتدهور الأراضي. وأعرب عن إيمان الجامعة العربية بأن العمل البيئي مسؤولية تشاركية بين مختلف الأطراف في العالم مع مراعاة تباين الدول في تحمل تلك الأعباء.