كم يبلغ عدد نواب “الكتلة الأكبر” المقدمة من التيار الصدري؟

كم يبلغ عدد نواب “الكتلة الأكبر” المقدمة من التيار الصدري؟

Radio

شفق نيوز/ كشف مصدر في التيار الصدري، يوم الاثنين، عن عدد نواب “الكتلة الأكبر” التي قدمتها الكتلة الصدرية إلى رئيس البرلمان محمد الحلبوسي خلال الجلسة الأولى أمس الأحد.
وقال المصدر لوكالة شفق نيوز، إن “القائمة التي قدمها رئيس الكتلة الصدرية حسن العذاري الى رئيس البرلمان المنتخب ضمت 76 نائباً صدرياً فقط من دون أسماء النواب الملتحقين بالكتلة الصدرية من الكتل الأخرى”.
وقبل ذلك، وخلال ترؤس رئيس السن محمود المشهداني رئاسة الجلسة، تقدم الإطار التنسيقي بطلب لاعتباره الكتلة الأكبر بقائمة تضم 88 نائبا، وفق ما أعلن الإطار.
وأثار هذا الأمر غضب الكتلة الصدرية التي دخل عدد من نوابها في مشادة كلامية مع نواب الإطار، وتسبب ذلك بإصابة المشهداني بوعكة صحية نقل على إثره للمستشفى.
وخلال الجلسة الأولى، جرى انتخاب محمد الحلبوسي لرئاسة البرلمان لولاية ثانية، والقيادي في التيار الصدري حاكم الزامي والنائب عن الديمقراطي الكوردستاني شاخوان عبد الله نائبين له.
وقال الإطار التنسيقي في بيان، الأحد، إنه لا يعترف بمخرجات الجلسة الأولى، معتبرا بأنها غير قانونية في ظل غياب رئيس السنة.
وكان النائب المستقل باسم خشان، قد كشف الاثنين، عن نيته تقديم شكوى الى المحكمة الاتحادية للطعن بانتخاب هيئة رئاسة مجلس النواب العراقي، يوم أمس، لوجود مخالفات دستورية.
وقال خشان، لوكالة، شفق نيوز “اعمل حالياً على تقديم شكوى مرفقة بكل الادلة والوثائق اضافة الى المقاطع المصورة، التي تثبت بطلان انتخاب هيئة رئاسة مجلس النواب العراقي، يوم أمس، بسبب المخالفات القانونية والدستورية، التي رافقت الجلسة”.
من جهته اكد المركز الاعلامي للمحكمة الاتحادية العليا في بيان ورد لوكالة شفق نيوز، إنه “لا صحة لما يتداوله البعض بخصوص اعطاء رأي مسبق من المحكمة الاتحادية سواء من رئيسها او احد اعضائها يتعلق باجراءات جلسة مجلس النواب المنعقدة بتاريخ 9 / 1 / 2022”.
ودعت المحكمة الاتحادية الجهات كافة الى “توخي الدقة بعدم نسبة أي رأي او تصريح الى المحكمة الاتحادية العليا لان ذلك سوف يعرض من يصدر عنه الى المسائلة القانونية

بيروت نيوز عربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *