الرئيسية / مقالات / ممثل حماس د . عبد الهادي زار دار الفتوى و المجلس الشيعي مع وفد

ممثل حماس د . عبد الهادي زار دار الفتوى و المجلس الشيعي مع وفد

التقى ممثل حركة المقاومة الإسلامية حماس في لبنان الدكتور “أحمد عبد الهادي”، مفتي الجمهورية اللبنانية سماحة الشيخ الدكتور “عبد اللطيف دريان” في دار الفتوى ببيروت، وذلك على رأس وفد من قيادة الحركة، ضم نائب المسؤول السياسي في لبنان “جهاد طه”، ومسؤول العلاقات اللبنانية “أيمن شناعة”، ومسؤول العلاقات السياسية والإعلامية “عبد المجيد العوض”، حيث قدم الوفد التهنئة لسماحة المفتي بحلول شهر رمضان، داعياً الله عز وجل أن يعيده على الجميع بالخير والبركة، وقد تحررت فلسطين من دنس الاحتلال.

كما قدّم ممثل الحركة شرحاً وافياً حول آخر تطورات القضية الفلسطينية، لا سيّما ملف الانتخابات العامة المزمع تنفيذها، مشيراً إلى أن حماس مصممة على إجراء الانتخابات في موعدها ولن تسمح للاحتلال بالعبث في المشهد الانتخابي الفلسطيني، كما وضع “عبد الهادي” سماحة المفتي بصورة الاعتداءات المتواصلة من قبل قوات الاحتلال على المقدسيين والتي ازدادت خلال شهر رمضان، داعياً إلى موقف علمائي تجاه هذه الانتهاكات.

وحول أوضاع اللاجئين الفلسطينين في لبنان دعا “عبد الهادي”، وكالة الأونروا إلى القيام بواجباتها تجاه أبناء شعبنا في لبنان وإطلاق خطة طوارئ عاجلة، متأسفاً تجاه تجاهل وكالة الأونروا لمطالب أبناء شعبنا، مشيراً إلى أن المخيمات أصبحت في وضع صعب جداً نتيجة تدهور الوضع الاقتصادي والاجتماعي داخلها.

بدوره رحّب سماحة المفتي بوفد حركة حماس، ناقلاً تحياته إلى قيادة الحركة، مؤكّداً وقوفه الدائم والمستمر إلى جانب شعب فلسطين وقضاياه، وخصوصاً قضية القدس والأسرى واللاجئين، متمنياً أن ينجح الشعب الفلسطيني في إجراء الانتخابات وتحقيق الوحدة الوطنية.

زار ممثل حركة المقاومة الإسلامية حماس في لبنان الدكتور “أحمد عبد الهادي” نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى سماحة الشيخ “علي الخطيب”، بمشاركة نائب المسؤول السياسي للحركة في لبنان “جهاد طه”، ومسؤول العلاقات اللبنانية “أيمن شناعة”، ومسؤول العلاقات السياسية والإعلامية “عبد المجيد العوض”، حيث قدم الوفد التهنئة لسماحة المفتي بحلول شهر رمضان، داعياً الله تعالى بالخير والبركة للأمة العربية والإسلامية.

ووضع ممثل الحركة سماحة الشيخ بصورة الانتهاكات التي يتعرض لها أهالي مدينة القدس خلال شهر رمضان من اعتداءات يومية وتضييقات متواصلة، داعياً إلى ضرورة تكوين موقف تجاه هذه الانتهاكات، كما وضع “عبد الهادي، سماحة الشيخ بصورة الاستعدادات لإجراء الانتخابات الفلسطينية، آملاً أن تكون مدخلاً لتحقيق الوحدة الوطنية ووضع استراتيجية لمواجهة كافة التحديات.

وعن أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، أشار ممثل الحركة إلى صعوبة الأوضاع المعيشية والاقتصادية داخل المخيمات بفعل تأثر اللاجئين بالأزمة الاقتصادية اللبنانية، وتداعيات جائحة كورونا، داعياً جميع المؤسسات الدولية إلى تحمل مسؤولياتها وإطلاق خطة إغاثة عاجلة للفلسطينيين في لبنان.

من جهته سماحة الشيخ “علي الخطيب”، أكد على أن القضية الفلسطينية هي الأساس للأمتين العربية والإسلامية ، داعياً إلى ضرورة التصدي لمخططات الاحتلال وخاصة في المسجد الأقصى، كما أبدى ترحيبه بالجهود المبذولة لإنجاز الانتخابات الفلسطينية.

المكتب الإعلامي – لبنان
حركة المقاومة الإسلامية – حماس
بيروت في 20 نيسان 2021

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

طريق الحرير الإيراني / علي القريشي

علي القريشيتحت عنوان طريق الحرير تتمدد الصين بالاتجاهات الأربعة وتتمركز في مناطق نفوذ الولايات المتحدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *