العراق ولوكسمبورج يبحثان إمكانية رفع العقوبات الأوروبية عن الخطوط الجوية

بحث وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، مع وزير خارجية دوقية لوكسمبورج جان إسلبورن، إمكانية رفع العقوبات الأوروبية عن الخطوط الجوية العراقية. وذكرت وزارة الخارجية العراقي -في بيان أوردته قناة (السومرية نيوز) العراقية- أن “حسين استقبل جان إسلبورن وزير خارجية دوقية لوكسمبورج، حيث استعرض الجانبان ملفات العلاقات الثنائية، وملف الجالية العراقية، وتبادل وجهات النظر بشأن القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك”. ‎ وأضافت أنه “جرى خلال اللقاء مناقشة الأوضاع السياسية والأمنية، والجهود المبذولة من أجل الإسراع في تشكيل الحكومة المقبلة، فضلا عن بحث إمكانية رفع العقوبات المفروضة من الاتحاد الأوروبي على الخطوط الجوية العراقية، فيما وعد وزير خارجية لوكسمبورج بالعمل على رفع هذه العقوبات، واقترح اعتماد سفارة دوقية لوكسمبورج لدى أبوظبي لتمثيل لوكسمبورج بصورة غير مقيمة لدى العراق. ‎ وبينت الوزارة، أن الجانبين تطرقا إلى موضوع الهجرة وأهمية تعاون الدول في هذا المجال، وأشار جان إسلبورن إلى أن لوكسمبورج تستضيف حوالي ألف مواطن عراقي، معربا عن استعداده للتعاون مع العراق في هذا المجال خاصة وأن لوكسمبورج ترأس مبادرة لتوحيد سياسات الهجرة في الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى وسط حماية مشددة من قوات الاحتلال

اقتحم عشرات المستوطنين، اليوم الأربعاء، باحات المسجد الأقصى المبارك، وسط حماية مشددة من قوات الاحتلال.ووفقا لوكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”، أفادت الأوقاف الإسلامية بأن 81 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى، من جهة باب المغاربة، بحماية مشددة من قوات الاحتلال، ونفذوا جولات استفزازية فى باحاته.وكان المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، خطيب المسجد الأقصى المبارك، الشيخ محمد حسين، حذر الأسبوع الماضي، من استمرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي، بالسماح لجماعات المستوطنين المتطرفين باقتحام المسجد الأقصى. وقال حسين – في بيان صحفي – إن ما تشيعه سلطات الاحتلال من مخاوف حول حدوث اضطرابات في شهر رمضان المبارك، ما هو إلا مقدمة لنواياها الخبيثة التي ستنفذها ضد المسجد الأقصى المبارك، مُحذرًا من تداعيات هذه الاعتداءات. وحمّل الشيخ محمد حسين سلطات الاحتلال الإسرائيلي عواقب هذه القرارات البغيضة التي تزيد من نار الكراهية والحقد في المنطقة وتؤججها، وتندرج في إطار إطباق السيطرة على المسجد الأقصى المبارك. 

الخارجية اللبنانية”: الانتهاء من إجلاء رعايانا من أوكرانيا

أعلنت وزارة الخارجية اللبنانية الانتهاء من عمليات إجلاء الرعايا اللبنانيين من أوكرانيا، وذلك بالتعاون بين السفارات اللبنانية في أوكرانيا وبولندا ورومانيا وروسيا الاتحادية والهيئة العليا للإغاثة بلبنان.وأكدت الوزارة أن عمليات الإجلاء تمت للبنانيين الراغبين في مغادرة البلاد، مشيرة إلى أن تلك العمليات واجهت صعوبات بسبب التطورات الميدانية وغياب الممرات الآمنة.على صعيد متصل، حضر السفير اللبناني لدى أوكرانيا، على ضاهر، إلى بيروت لإطلاع السلطات الرسمية المعنية على آخر المستجدات.

الكرملين: لا يُمكننا حاليا الحديث عن أى تفاؤل بشأن جولة المفاوضات الروسية الأوكرانية

أعلن المتحدث الصحفي باسم الرئاسة الروسية “الكرملين”، ديمتري بيسكوف، أنه لا يمكن حتى الآن الإعلان عن أي شيء واعد بشأن جولة المفاوضات الروسية الأوكرانية، موضحا أن عملاً طويلاً يتعين القيام به.وقال بيسكوف للصحفيين اليوم الأربعاء، “من الإيجابي أن الجانب الأوكراني بدأ على الأقل في صياغة اقتراحاته بشكل ملموس وعلى الورق، وهذا عامل إيجابي”.وأضاف: “لا يمكننا حتى الآن أن نقول عن أي شيء واعد أو اختراقات في المفاوضات، فلا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به”.

الخارجية الروسية: بناء خط أنابيب الغاز “السيل الباكستانى” من أولويات موسكو وإسلام آباد

أعلنت وزارة الخارجية الروسية اليوم الأربعاء، أن مشروع بناء خط أنابيب الغاز “السيل الباكستانى” سيكون من أولويات تطور العلاقات بين موسكو وإسلام آباد، حسبما نقلت “روسيا اليوم”.وقالت الوزارة فى بيان إن وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف ناقش هذا الموضوع مع نظيره الباكستانى شاه محمود قريشي أثناء لقاء جمعهما في مدينة تونكسى الصينية، حيث أعرب الطرفان عن استعدادهما لإنماء التعاون الثنائي متعدد الأوجه”.وذكر البيان أن زيادة التبادل التجاري بين روسيا وباكستان وتحقيق عدد من مشاريع الطاقة، بما في ذلك بناء خط أنابيب الغاز “السيل الباكستاني”، تم تصنيفهما “هدفين ذوي الأولوية” لموسكو وإسلام آباد.يذكر أن أواخر مايو الماضي وقعت روسيا وباكستان اتفاقية ستسمح في المستقبل القريب بالبدء في التنفيذ العملي لمد خط الأنابيب “السيل الباكستاني”.وكان هذا المشروع معروفا سابقا باسم “شمال – جنوب”، وذلك منذ توقيع البلدين اتفاقا في العام 2015 بشأن مد خط الأنابيب كان من المفترض أن يبلغ طوله 1.1 ألف كيلومتر، على أن تصل طاقته التمريرية إلى 12,4 مليار متر مكعب سنويا.

رئيس الوزراء اللبنانى يطلب من الجزائر إعفاء بلاده من قرار منع تصدير السكر

طلب رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي من الحكومة الجزائرية إعفاء بلاده من قرار منع تصدير السكر، وذلك في إطار مساعدة لبنان على مواجهة تداعيات الحرب في أوكرانيا وتأثيرها على الأمن الغذائي بالبلاد.جاء ذلك خلال لقائه اليوم بوزير خارجية الجزائر رمطان لعمامرة، حيث بحث الجانبان خلال اللقاء العلاقات الثنائية بين البلدين، حيث سبق وأن زار لعمامرة العاصمة بيروت في السابع من الشهر الجاري وأكد تأييد بلاده للمبادرة الكويتية لمساعدة لبنان في حل أزماته، معبرا عن اعتقاده بأن الساحة السياسية اللبنانية تأخد المبادرة على محمل الجد.على صعيد متصل، التقى رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي بوزير خارجية المكسيك مارسيلو إبرارد والمبعوث الأميركي الخاص إلى إيران روبرت مالي. 

رئيس وزراء فلسطين: الانتخابات المحلية بداية لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية

اعتبر رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، الأحد، إجراء الانتخابات المحلية بداية لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية، داعيًا الدول الصديقة لإزالة العراقيل التي تضعها إسرائيل أمام حق المواطنين في مدينة القدس في ممارسة حقهم في اختيار ممثليهم.وقال “اشتية” – في بيان صحفي – إن نجاح الانتخابات المحلية بمرحلتها الثانية، انتصار لقيم الديمقراطية والحرية والتعددية والعدالة، مُبديًا رضاه عن سير العملية الانتخابية وترحيبه بنتائجها التي أعلنت عنها لجنة الانتخابات المركزية ظهر اليوم.كما أعرب رئيس الوزراء الفلسطيني عن أمله بإجراء الانتخابات في قطاع غزة لتمكين المواطنين هناك من ممارسة حقهم الديموقراطي في اختيار ممثليهم في المجالس المحلية.وقال “اشتية” إن إصرار الحكومة الفلسطينية على إجراء الانتخابات المحلية نابع من مسؤولياتها تجاه المواطنين واحترامها لحقهم في اختيار ممثليهم بحرية.

الجيش الإسرائيلي يدفع بـ4 كتائب على طول خطوط التماس مع الضفة الغربية

قرر الجيش الإسرائيلي الدفع بأربع كتائب على طول خطوط التماس مع الضفة الغربية المحتلة. وذكر الجيش -في بيان أوردته القناة السابعة الإسرائيلية- أنه “بعد تقييم الوضع الأمني، تقرر الدفع بأربع كتائب من الجيش على طول خطوط التماس مع الضفة الغربية”.  كان موقع “ماكور ريشون” الإسرائيلي قد قال في وقت سابق إن شرطيين إسرائيليين قُتلا خلال عملية إطلاق نار في مدينة الخضيرة الشمالية داخل الخط الأخضر. وأوضحت القناة الـ12 العبرية أنه تم قتل منفذي الهجوم الذي أسفر عن إصابة 12 إسرائيليا آخرين.