الرئيسية / مقالات / اللواء إبراهيم: “داعش” يسعى للسيطرة على قرى لبنانية

اللواء إبراهيم: “داعش” يسعى للسيطرة على قرى لبنانية

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية –

كشف المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم ان ارهابيين يسعون للسيطرة على قرى لبنانية شرقي البلاد محاذية للحدود مع سوريا لتأمين ظهورهم مشددا على ان القوى الأمنية على أهبة الاستعداد لمواجهتهم.

واشار الى ان “تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام” – “داعش” يحاول “السيطرة على منطقة القلمون لكي لا يكون هناك تعددية عسكرية في المنطقة. وفي الفترة الأخيرة رأينا الكثير من المبايعات لداعش في منطقة القلمون منهم من بايع عن قناعة ومنهم من بايع عن خوف للحفاظ على وجوده وحياته.”

وقال إن هذا الوضع الراهن سيبقى قائما ومستمرا خلال المرحلة المقبلة مشيرا إلى أنه خلال فترة الأعياد عادة ما تتزايد المخاطر بإحتمال وقوع هجمات لأن الخصم يفترض أن القوى العسكرية تكون في حالة إسترخاء لكن القوى الأمنية اللبنانية على أهبة الاستعداد.

مدير عام الأمن العام اللبناني اللواء عباس إبراهيم
مدير عام الأمن العام اللبناني اللواء عباس إبراهيم

وأوضح أن “مقاتلي داعش في القلمون يبلغ تعدادهم نحو ألف مقاتل وهم في تزايد نتيجة المبايعات التي تتم.”

وردا على سؤال عن إحتمال وقوع تفجيرات جديدة في مناطق نفوذ “حزب الله” قال إن “المخاطر لا تزال موجودة ولو لم يكن هناك مخاطر لما كان هناك إنتشار عسكري حول الضاحية. المخاطر موجودة والاستهداف موجود والتهديد موجود ويكاد يكون شبه يومي وبالعلن.”

وكشف “حصول الكثير من التوقيفات نتيجة التنسيق بيننا جميعا وعلى رأس هذه المؤسسات الجيش وأحبطنا الكثير من العمليات وأوقفنا الكثير من السيارات التي كانت معدة للتفجير ولكن لم نعلن عنها كي لا نثير الذعر في البلد وأوقفنا الكثير من الإرهابيين.”

وأضاف “لدى القوى الامنية الكثير من الموقوفين وعمليات التوقيفات متواصلة وفي كل الاجهزة. لن تتوقف الإجراءات. الذين يتم توقيفهم هم نتيجة معلومات ومتابعات دقيقة وأهميتهم متفاوتة وكلهم مهمين.”

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

الى من يهمه الامر…!.. من هرمز الى باب المندب ومن البصرة الى بنت جبيل الامر لنا براً وبحراً وجواً / محمد صادق الحسيني

محمد صادق الحسيني الى من يهمه الامر من هرمز الى باب المندب ومن البصرة الى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *