أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / البابا: الباب مفتوح دوماً للحوار مع “داعش”

البابا: الباب مفتوح دوماً للحوار مع “داعش”

قال البابا فرنسيس اليوم الثلثاء، إنه في حين يكاد يكون “من المستحيل” إجراء حوار مع مقاتلي تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، إلا أنه يتعين ألاّ نوصد الباب دون ذلك.
وقال البابا للصحافيين على متن الطائرة التي أقلته في طريق عودته من ستراسبورغ، في كلمة أمام البرلمان الأوروبي ومجلس أوروبا “لا أقول أبداً ضاع كل شيء. ربما لا يتسنى إجراء حوار لكن لا يمكن أبداً أن توصد الباب”. وقال رداً على سؤال بشأن ما اذا كان من الممكن التواصل مع المتشددين: “إنه أمر متعذر، ويمكن المرء أن يقول إنه شبه مستحيل، لكن الباب مفتوح دوماً”.  واستولى مقاتلو “الدولة الإسلامية” على آلاف الكيلومترات المربعة في العراق وسورية، وقطعوا رؤوس أو صلبوا سجناء وذبحوا مدنيين من غير السنة وشردوا مئات الآلاف. وتسعى الحكومة العراقية بدعم من ضربات جوية تقودها الولايات المتحدة، لصد الدولة الإسلامية على رغم أن فصائل شيعية و”البيشمركة” الأكراد ساهموا في احتواء المتشددين السنة وردوهم على أعقابهم في بعض المحافظات. وكرر البابا تصريحات أدلى بها في وقت سابق من العام الحالي، وتابع قائلاً إنه في حين ان محاربة “المعتدي الغاشم” أمر مشروع، إلا أنه يتعين أن يرتكز ذلك على توافق دولي.

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

حيث لا مقدمات لأن القدس في خطر/ نعمت حيصون

نعمت حيصون اعلامية وكاتبة صفقة القرن…هل تعلمون بأن على محبة القدس تدور القرون هل تعلمون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *