الرئيسية / شؤون لبنانية / يلي بدو يحاصرنا ، نقول له أنت المحاصر !/ كتب كمال ترحيني

يلي بدو يحاصرنا ، نقول له أنت المحاصر !/ كتب كمال ترحيني

 📌 كتب كمال ترحيني

بهذه الكلمات إختتم الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله كلامه البارحة في الذكرى السنوية الأولى لإغتيال القائدين قاسم سليماني وأبي مهدي المهندس . وقال السيد نصرالله سوف اختم بكلام معنوي (قد لا يجيد قراءته وفهمه الكثيرون) ، إن الله بيده ملكوت السماوات والارض وكل ما في الكون بيده تعالى ، وفي هذا إشارة الى ان من يكون مع الله في عقيدتنا نحن المسلمين لا يمكن ان يهزم ولو اجتمع عليه كل ما في هذا الوجود (الذين قال لهم الناس ان الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم ، وكانت النتيجة فزادهم ايمانا). وتابع يقول ، نحن نقوم بما أمرنا الله به ونعبده ، ليس فقط في العبادات التي منها الصلاة والواجبات فقط بل في السعي لإقامة أمره والدعوة اليه والجهاد في سبيله، ومساعدة عباده المظلومين والدفاع عنهم . وعندما نقوم بما أمرنا به نصبح  جزء من جنوده ونحن مثله وقوته التي بها يعاقب الجبابرة والطغاة وينتصر لعباده المخلصين .

هذا الكلام الذي نادرا ما يخاطب به السيد نصر الله الجمهور ، يوجه رسالة في إتجاهين :
أولا : للمحبين  والاصدقاء والحلفاء ، انه مهما بلغت قوتنا فإنها من الله الذي هو قادر على كل شيء ونحن لا نستطيع القيام بأي شيء من دون ارادته.
ثانيا: للاعداء والخصوم في الداخل والخارج ، مهما بلغتم من العتو والجور والطغيان  ومهما حاولتم في حصارنا وتجويعنا ، فان رب العالمين سينتصر لعباده المقهورين وهذا امر حتمي لا بد منه ؛ فلو تم محاصرتنا بأرض صغيرة ، فنحن لا نشعر ابدا اننا محاصرون ، لان معنا الارض والجبال والتراب والوديان والشمس والارض والملائكة والسماوات السبع  وما خلق الله مما نعلم ومما لا نعلم ، وان القتل والحصار يزيدنا وعينا واتصالا اكبر بمصدر القوة الحقيقي .
واكمل ليقول وما يعلم جنود ربك الا هو ؛ واكد عليها مرتين ، فالجنود الخفية لرب العالمين لا يعملها الا الله ولا يوقت إرسالها الا هو ، عندما ييأس عباده عن كل الأمور والمتعلقات المادية (حتى اذا استيأس الرسل وظنوا انهم قد كذبوا اتاهم نصرنا) ولا تزال الاية التي وضعت خلف الامين العام في حواره مع قناة الميادين والتي شعرنا من خلالها بقرب النصر وحتميته ( كتب الله لاغلبن انا ورسلي ..) حاضرة في وجدان الكقيرين . فجنود الله كثر ، وهو اعلم بالتوقيت الانجع لارسالها ،  فهذ الطاغية النمرود الذي أساء وعربد واراد احراق كليم الله الوحيد وموحده في الارض النبي ابراهيم ، ارسل الله له بعوضة (حشرة صغيرة) دخلت انفه واستقرت في رأسه وكانت كلما تحركت ضرب رأسه بالنعال وبقي طويلا في هذا العذاب الى ان مات ، فالله لم يرسل له لا الدبابات ولا الجيوش ولا الطائرات؛ وانما كان موته شر موتة ببعوضة التي هي من أصغر مخلوقاته .
وفي هذه السنوات ، نرى ان ترامب والادارة الاميركية الظالمة التي ابكت وقتلت وشردت وجزرت ، وافتتحت عام 2020 بقتل أوليائه ، سرعان ما عوقبت بفيروس صغير غير أوضاعه وقلب اوضاع العالم رأسا على عقب ، فترامب الذي كانت كل الدراسات تشير الى فوزه في الانتخابات الاميركية ، كان من نتائج التعاطي السيء مع انتشار هذا الوباء؛ ان طرد من البيت الابيض شر طرده وحزن ومن معه من دول اقليمية والكيان الغاصب .
ولان السياسة في قاموس السيد جزء لا يتجزأ من الدين ، نرى انه بين فترة واخرى ، يؤكد مع جمهوره على المرجعية العليا الالهية التي تمده بالعزيمة والثبات ؛ ولمن يراهن على تعبنا فلييأس لان رب العالمين حتما سينتصر للمظلومين والمضطهدين ولو بعد حين .

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

المكتب الاعلامي لدياب يوضح : لم يتلق تقريرا رسميا عن كمية النيترات المتفجرة من اف بي أي

صدر عن المكتب الاعلامي لرئيس حكومة تصريف الاعمال الدكتور حسان دياب البيان التالي: “صدرت بعض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *