الرئيسية / شؤون لبنانية / تجمع العلماء المسلمين: لحكومة نزيهة

تجمع العلماء المسلمين: لحكومة نزيهة

عقدت الهيئة الإدارية في تجمع العلماء المسلمين اجتماعها الأسبوعي وتدارست الأوضاع السياسية في لبنان والمنطقة وصدر عنها البيان التالي:
الوضع الذي وصلنا إليه في لبنان بات غير قابل للحل إلا بإجراءات حازمة تتخذ من سلطة نزيهة عبر حكومة تمتلك مصداقية ولا تضم من عليه شبهات بالتطاول على المال العام، هذا وإن كان صعباً جداً إلا أنه إن توفرت له الإرادة الحازمة فمن الممكن الوصول إليه، فلا يوجد في العالم كله حتى في الدول الأكثر فساداً أن موظفاً يستطيع التمرد على قرارات السلطة السياسية والقضائية ويرفض تسليم مستندات أقرت الحكومة أنها تريد التحقيق فيها وصولاً لكشف مكامن الهدر، وأين تبخرت أموال المودعين، وكيف تم تهريب الأموال إلى الخارج من دون تواطؤ مع السلطة النقدية المتمثلة حصراً بحاكم مصرف لبنان.
إن القرار الذي صدر عن مجلس النواب وإن لم يلبِ المطلوب إذ كان لا بد من تشريع استثنائي يضع مصرف لبنان والمصارف الخاصة تحت سلطة التدقيق المالي الجنائي إلا أنه حسناً فعل وزير المال غازي وزنه بإرساله ما صدر عن البرلمان لحاكم مصرف لبنان، وننتظر إما أن يلبي الحاكم المطلوب منه، أو فليُحَل إلى السلطة القضائية ويحاسب أمام الجهات المختصة.
إننا في تجمع العلماء المسلمين وبعد دراسة وافية للوضع المحلي والإقليمي نعلن ما يلي:

أولاً: ندعو رئيس حكومة تصريف الأعمال الدكتور حسان دياب إلى المتابعة الدقيقة لموضوع التدقيق المالي الجنائي وإلزام حاكم مصرف لبنان بتقديم كل ما يطلب منه من لجنة التدقيق وإلزام شركتي التدقيق بتنفيذ المطلوب منها بعد إزالة كل العقبات التي تقف أمامها، وحيث أن تأليف حكومة جديدة بات بعيد المنال بحسب الظاهر، ندعو الحكومة المستقيلة بأداء المهام المطلوبة منها وكأنها لم تستقل ولو استدعى ذلك عقد جلسات استثنائية لأمور طارئة وضرورية.
ثانياً: ندعو رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري للاستعجال بتشكيل الحكومة، فالوضع بات خطيراً جداً وهناك سعي لمد اليد على الاحتياطي المالي من مصرف لبنان المكون من أموال المودعين وهي سرقة موصوفة لا نقبل بها، والوضع السياسي في المنطقة إلى مزيد من التأزيم، لذا عليه إما أن يُعلن عن تشكيل حكومته أو فليعتذر رأفة بلبنان واللبنانيين.
ثالثاً: نعتبر أن الضغط الذي تمارسه الولايات المتحدة الأمريكية من خلال سفيرتها في لبنان دوروثي شيا والذي أدى إلى تأجيل المفاوضات حول ترسيم الحدود البحرية والبرية وصل إلى مكان لا يمكن القبول به خاصة بعد أن أشيع عن تدخلها في تشكيل الحكومة وضغطها لإخراج فئة أساسية من الشعب اللبناني ممثلة بقوة في المجلس النيابي كي لا تكون في الحكومة، لذا فإننا ندعو وزير الخارجية اللبناني الأستاذ شربل وهبة لاستدعاء السفيرة الأمريكية دوروثي شيا وتوجيه تأنيب لها والطلب منها مراعاة القوانين التي تحكم العلاقات الديبلوماسية، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية اللبنانية.

رابعاً: توجه تجمع العلماء المسلمين بالتحية لمجلس الشورى في الجمهورية الإسلامية الإيرانية على القرار الذي اتخذه برفع التخصيب إلى 20% ومصادقته على الإجراءات الهادفة لإلغاء العقوبات، واكد التجمع على ضرورة الرد الحاسم والحازم والحكيم والرادع على الاغتيال الآثم للشهيد محسن فخري زاده، فإن كل الشعوب المستضعفة تنتظر ذلك كي لا تتمادى الجهات الساعية لتخريب إيران في أعمالها الإجرامية.

خامساً: استنكر تجمع العلماء المسلمين استمرار موجة التطبيع بين بعض الدول العربية والكيان الصهيوني والتي كان آخرها الإعلان عن زيارة سيقوم بها وزير الصناعة البحريني اليوم مع وفد يضم عشرات رجال الأعمال والمسؤولين، ونعتبر هذا الأمر خيانة للأمة وخروجاً عن إرادة أكثرية الشعب البحريني الذي عبر عن رفضه للتطبيع من خلال مسيرات حاشدة رغم القمع الشديد له.

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

يلي بدو يحاصرنا ، نقول له أنت المحاصر !/ كتب كمال ترحيني

 📌 كتب كمال ترحيني بهذه الكلمات إختتم الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله كلامه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *