الرئيسية / شؤون لبنانية / جنبلاط: أنا افتعلت 7 ايار واخطأت بالحسابات وهناك من حمسني

جنبلاط: أنا افتعلت 7 ايار واخطأت بالحسابات وهناك من حمسني

اعتبر رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب السابق وليد جنبلاط أنّ: “رئيس الحكومة السابق سعد الحريري سمّى نفسه تسمية ذاتية”، وقال: “رفضت استقبال الوفد الذي سيرسله الحريري ولا أريد أحدا”.
ولفت جنبلاط في مقابلة مع “الجديد” إلى أنّ “الحريري يريد حكومة تكنوقراط غير سياسيين”، فتوجّه للحري بالسؤال: “إنت يا شيخ سعد سياسي”، وقال: “المواصفات تتغيّر والحريري يقول يريد حكومة أخصائييين دون سياسيين لكن نسأل أليس هو سياسي.. وفي السابق سموا السفير مصطفى اديب وتصرف كالـ “الروبوت” ومن بعدها سحبوه”.
وأضاف جنبلاط: “لصالح سعد الحريري قلت له من الأفضل أن يسمي رئيسا للحكومة كما قلت للرئيس ماكرون من الأفضل أن يكون شخص آخر وكان الإسم حينها نواف سلام فإسم سعد الحريري مجددا قد يثير غضب الشارع وقد اخذ الحريري الموضوع حينها شخصي وحولها الى عداوة شخصية”.
واشار الى انه في اجتماع قصر الصنوبر حزب الله تحفّظ على كلمة ماكرون وتوصياته، وقال إنه إنهم لا يسيرون بتوجيهات ليعود ماكرون ويوضح أنها توصيات وليست تعليمات. واضاف جنبلاط: “طلبت من الحريري التسهيل على مستوى تأليف الحكومة، وكانت مبادرة إعطاء وزارة المالية لمرة واحدة للمكوّن الشيعي”.
هذا وقال جنبلاط “انا أخطأت كثيرا و7 أيار أحد أخطائي… أنا افتعلت 7 ايار واخطأت بالحسابات وهناك من حمسني على ذلك”.
واوضح بأن “رئيس حزب القوات سمير جعجع يعتبر نفسه قوي كحزب سياسي، وقد تناولت العشاء معه ولديه نظريه انه قوي ويريد انتخابات مبكرة ومن بعدها ينادي باسقاط ميشال عون وهذا كله لا ينفع لأن أي شخص من اي طائفة يفكر بمغامرة عسكرية هو “مجنون”.
واكد جنبلاط أنّ “نبيه بري هو حليفي في السياسة، ونحن نتفاهم مع بعض، وحليفي ضميري والمراجعة الدائمة”.
وقال ان العلاقة مع حزب الله ليست مقطوعة، ولكن الظروف الامنية لا تسمح بلقاء السيد نصرالله.

المصدر: موقع العهد الإخباري+ بيروت نيوز عربية

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

الاتحاد العمالي العام على خطى الانقاذ الوطني / بقلم: المحامي عمر زين

عندما تدرك الطبقة العمالية دورها الوطني خاصة في وقت تمر به البلاد بأصعب مرحلة مصيرية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *