الرئيسية / شؤون لبنانية / استقالة ثاني مسؤول لبناني في محادثات صندوق النقد

استقالة ثاني مسؤول لبناني في محادثات صندوق النقد

استقال آلان بيفاني، العضو اللبناني الكبير بفريق التفاوض مع صندوق النقد الدولي من منصبه مديرا عاما لوزارة المالية، وعزا استقالته إلى طريقة تعامل الزعماء السياسيين مع الأزمة المالية.

وقال المسؤول لقناة الجديد اللبنانية: “أسباب استقالتي تأتي اعتراضا على طريقة تعاطي الحكم كله سوا مع الأزمة والمسار الذي نسلكه اليوم متهور وبموجبه فإن الشعب سيحترق سلافه”.

وأضاف بيفاني: “غير صحيح أني تلقيت تهديدا عبر الواتساب من رئيس حزب لديه  مئات ملايين الدولارات مجمدة في المصارف”.

وتابع بيفاني، “أثبتنا أن مقاربتنا صحيحة وأرقامنا صحيحة” في إشارة إلى خطة التعافي الحكومية المقدمة إلى صندوق النقد.

وبهذا يصبح آلان بيفاني، الذي أكدت مصادر مسؤولة لرويترز نبأ استقالته، ثاني عضو بفريق لبنان في محادثات الصندوق يستقيل خلال الشهر الحالي.

وتعثرت المفاوضات مع صندوق النقد التي بدأت في مايو، بسبب الخلاف بين الحكومة والبنك المركزي بخصوص حجم الخسائر في النظام المالي وكيفية توزيعها.

وكان صندوق النقد قد ذكر سابقا أن أرقام الحكومة تبدو في النطاق السليم من حيث الحجم، لكن بيروت بحاجة إلى التوصل لفهم مشترك من أجل المضي قدما.

وفي وقت سابق من الشهر استقال هنري شاوول، مستشار وزارة المالية، من فريق محادثات صندوق النقد بلبنان قائلا إن الساسة والسلطات النقدية والقطاع المالي “يعمدون إلى صرف الأنظار عن حجم الخسائر والشروع في أجندة شعبوية”.

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

لقاء سيدة الجبل: لحكومة من دون حزب الله واستدعاء السفير السوري لاستيضاحه موقف وزير خارجية بلاده من ترسيم الحدود

وطنية – عقد “لقاء سيدة الجبل” اجتماعه الأسبوعي بمشاركة: أمين بشير، أسعد بشارة، أحمد فتفت، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *