الرئيسية / الرياضة / خطاب يورغن كلوب بعد استلامه جائزة أفضل مدرب بالعالم / اعداد: عمار حريري

خطاب يورغن كلوب بعد استلامه جائزة أفضل مدرب بالعالم / اعداد: عمار حريري

اعداد: عمار حريري

العالم الخارجي ينظرون للاعبي كرة القدم والمدرّبين على أنهم آلهة أو شيء مميّز، نحن لسنا كذلك.

يوم أمس، حصلت على جائزة أفضل مدرّب في العالم، أنا حقًا فخور بتحقيق هكذا جائزة، لكني حقًا لا أحب الوقوف على مسرح مع الجائزة لوحدي

كل شيء حققته في كرة القدم لم يكن ليتحقق لولا وجود الكثير من الناس حولي، زوجتي، أبنائي، عائلتي ولاعبي لفريق ، عندما كنت في العشرين من عمري لم يكن ذلك الوقت هو المثالي لأن أنجب طفلًا كنت ألعب كرة القدم كهاوي وأدرس في الجامعة، كنت أعمل في مستودع كي أدفع مصاريف الجامعة كنت أنام ل4-5 ساعات يوميًا، أذهب للمستودع صباحًا، ثم بعد ذلك الجامعة، في المساء أذهب للتمرين، ثم أعود للبيت وأحاول قضاء بعض الوقت مع إبني ، كانت أيام عصيبة للغاية، لكنّها علّمتني معنى الحياة، الحياة الحقيقية
كان عليّ أن أصبح رجل عائلة وشخص جدّي في سن مبكرّة جدًا،

القلق الحقيقي ليس نتيجة المباراة المقبلة، القلق الحقيقي هو القلق على مستقبل شخص آخر أنت من أحضرته لهذه الحياة، تلك هي الصعوبة الحقيقية، مهما حدث في ملعب كرة القدم، فهو لا يقارن بما قلته أعلاه.
أحيانًا الناس يسألونني “لماذا دائمًا تبتسم؟ حتى عندما تخسر، نراك مُبتسم احيانًا كثيرة.”
أبتسم لأني مُدرك أن كرة القدم ليست حياة أو موت، نحن لا ننقذ أراوح الناس، كرة القدم لا يجب أن تنشر الحقد والكراهية والبؤس، كرة القدم يجب أن تكون حول الفرح والإلهام، خصوصًا بالنسبة للأطفال.
لقد عايشت ما يمكن أن تفعله كرة القدم في حياة الكثير من اللاعبين، قصص لاعبين كمحمد صلاج وساديو ماني، والكثير غيرهم.

أعتقد أن كرة القدم بنسبة 98% تدور حول طريقتك في التعامل مع الفشل وإيجاد طريقة تجبرك على الإستمتاع بالمباراة المقبلة

وتابع حديثه قائلاً ” الشيء الجميل في كرة القدم، أنه لا يمكنك فعل شيء بمفردك، صدقني”؟

مؤخرًا، كنت سعيدًا جدًا برؤية خوان ماتا يؤسس جمعية تخص الرياضيين تتعلق بخصم 1% من الراتب السنوي للأعمال الخيرية، أعلن اليوم انضمامي لهم
لنكن صادقين، نحن محظوظون للغاية، مسؤوليتنا هي رسم البسمة على شفاه الأطفال في جميع أنحاء العالم
دعونا لا ننسى ما كان عليه الحال عندما كنا نعيش تلك المشاكل الحقيقية، هذه الفقاعة التي نعيش فيها ليست هي العالم الحقيقي
أعتذر لأولئك المهووسين بكرة القدم، لكن أيًا ما كان قد حدث لك وما سيحدث لك في ملعب كرة القدم، فهو لا يعتبر مشكلة حقيقية، يجب أن يكون هناك غرض أكبر من الألقاب والأموال من هذه اللعبة فكّر فقط فيما يمكن أن ننجزه لو خصم كل منّا 1% من راتبه للأعمال الخيرية، ربّما أنا ساذج، مجنون
لكن هذه اللعبة في الأساس لمن؟
هذه اللعبة للحالمين، لمن يحلمون بمستقبل أفضل، وجميعنا نعلم ذلك..

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

سفارة قطر أطلقت شعار بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 على صخرة الروشة

أطلقت سفارة قطر شعار بطولة كأس العالم لكرة القدم Fifa 2022، على صخرة الروشة – …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *