الرئيسية / شؤون فلسطينية / عبد الهادي: من مخيم الجليل: يجب أن يُمنح اللاجئ الفلسطيني حقوقه لكي يتمكن من مواجهة خطر التوطين والتهجير

عبد الهادي: من مخيم الجليل: يجب أن يُمنح اللاجئ الفلسطيني حقوقه لكي يتمكن من مواجهة خطر التوطين والتهجير

دعا ممثل حركة المقاومة الإسلامية في لبنان الدكتور “أحمد عبد الهادي”، إلى منح اللاجئ الفلسطيني في لبنان حقوقه المدنية والإنسانية، لكي يتمكن من مواجهة خطر التوطين والتهجير، والعيش بكرامة لحين عودته إلى فلسطين، مؤكداً أن التحركات في المخيمات الفلسطينية في لبنان مستمرة إلى حين إلغاء إجازة العمل، وبالتالي معاملة الفلسطيني كلاجئ له صفة استثنائية، وإقرار كافّة الحقوق الإنسانية والإجتماعية للاجئين الفلسطينيين.

ولفت” عبد الهادي” خلال احتفال تكريمي لحجاج بيت الله الحرام، في مخيم الجليل، أمس الجمعة، إلى أن المقاومة في غزة فرضت معادلات جديدة وجعلت الاحتلال مرتبكاً وخائفا من مواجهتها، وهو ما أظهرته الأيام الماضية باسقاط المقاومة طائرة استطلاع للعدو الصهيوني، وتمكنها من استهداف آلية بواسطة طائرة مسيرة، وهو ما يعد نقلة نوعية لدى المقاومة، مضيفا أن الشعب الفلسطيني يقف بكل بسالة في الضفة والقدس وفي كافة الأراضي الفلسطينية مدافعا عن أرضه ومقدّساته، ورافضاً لكافة المشاريع التصفية.

كما أشار “عبد الهادي”، خلال مسيرة جماهيرية في مخيم الجليل، رفضاً لإجراءات وزارة العمل اللبنانية بحق اللاجئين الفلسطينيين، إلى أن القيادة الفلسطينية تتواصل مع القوى والأحزاب اللبنانية لإقرار الحقوق المدنية والإنسانية في المجلس النيابي، مطالباً اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة الملف الفلسطيني بسرعة الانعقاد والخروج بنتائج تلبي طموحات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.

*المكتب الإعلامي

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

حماس تجول على فعاليات منطقة صور: منح اللاجئين الفلسطينيين حقوقهم

جال وفدٌ قياديٌ من حركة المقاومة الإسلامية حماس برئاسة ممثلها في لبنان الدكتور احمد عبد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *