الرئيسية / شؤون سورية / تحذير أممي من مخاطر تهدد الشرق الأوسط من جراء معارك إدلب السورية

تحذير أممي من مخاطر تهدد الشرق الأوسط من جراء معارك إدلب السورية

حذرت الأمم المتحدة، الثلاثاء، من مخاطر تهدد منطقة الشرق الأوسط نتيجة استمرار تصعيد القتال في إدلب، شمال غربي سوريا.

جاء ذلك في جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي عقدت في نيويورك بطلب ألماني بلجيكي كويتي مشترك لمناقشة الوضع في إدلب.

وقالت مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية، روزماري دي كارلو، لأعضاء المجلس “إن استمرار القتال في إدلب بات يشكل تهديدا للاستقرار الإقليمي”.

وأضافت: “لا بد من توافر إرادة سياسية جماعية للتوصل إلى حل، خاصة وأن العنف لم يتوقف رغم الدعوات المتكررة للتهدئة”.
يذكر أن محافظة إدلب هي ضمن منطقة خفض التصعيد وفقا لاتفاق روسي تركي بهذا الشأن تم إعلانه في منتصف سبتمبر 2017، لكنها، إلى جانب مناطق في ريفي حماة واللاذقية، تشهد منذ 25 أبريل الماضي معارك بين الجيش السوري والفصائل المسلحة.

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

الكرملين: بوتين وأردوغان بحثا احتمال إجراء قمة ثلاثية حول سوريا

أعلن الناطق باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أن الرئيسين الروسي، فلاديمير بوتين، والتركي، رجب طيب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *