الرئيسية / مقالات / الفاتيكان يدعو لتفادي “عمليات إبادة محتملة” في سوريا والعراق

الفاتيكان يدعو لتفادي “عمليات إبادة محتملة” في سوريا والعراق

المصدر: فرانس برس – دعا الفاتيكان الاثنين الاسرة الدولية الى التحرك “تفاديا لوقوع عمليات ابادة محتملة وجديدة” في الشرق الاوسط والى التصدي “للمصادر الداعمة للانشطة الارهابية” لتنظيم الدولة الاسلامية.

وامام 79 كاردينالا من العالم وسبعة بطاركة من الشرق الاوسط دعا البابا فرنسيس مجددا الى “رد مناسب” لمواجهة “ظاهرة ارهابية تفوق الوصف في اتساعها”.

وقال لدى افتتاح اعمال هذا الاجتماع الكنسي “لا يمكننا ان نقبل بشرق اوسط يغيب عنه المسيحيون”.

وخلال مداخلة طويلة ومفصلة دعا سكرتير الدولة الكاردينال بيترو بارولين الاسرة الدولية الى التحرك “لتفادي عمليات ابادة محتملة وجديدة”.

ويجب لهذه الغاية “مشاركة دول المنطقة” بشكل مباشر في حلول تفاوضية و”التنبه الى المصادر” الداعمة للانشطة الارهابية لتنظيم الدولة الاسلامية “من خلال دعم سياسي واضح نوعا ما وتجارة النفط غير المشروعة والمد بالاسلحة والتكنولوجيا”.

وشدد على ان “الاسرة الدولية يجب الا تغض النظر عن تهريب الاسلحة”.

واضاف “انه من المشروع وقف المعتدي الظالم لكن مع احترام القانون الدولي” موضحا انه لا يمكن للرد “ان يكون فقط عسكريا” وعليه ايضا معالجة الاسباب والجذور العميقة “التي تستغلها الايديولوجيا الاصولية”.

وتركزت النقاشات خصوصا على اهمية تعليم احترام الاديان الاخرى.

وتابع الكاردينال الايطالي ان الفاتيكان حريص على الاعتراف بدور ايران “في تسوية الازمات في كل من سوريا والعراق”.

وتابع انه “في ما يتعلق بما يعرف باسم تنظيم الدولة الاسلامية، تقع مسؤولية خاصة على عاتق القادة المسلمين ليس فقط لرفض ان يطلق على نفسه اسم +الدولة الاسلامية+ واعلان الخلافة بل ايضا لادانة” الجرائم التي ترتكب باسم الدين.

وابدى بارولين حذرا بشان المعضلة التي يواجهها المسيحيون في الشرق حول البقاء او الهجرة مشددا اولا على حرية القرار في حين يسعى بعض البطاركة الى التصدي للهجرة الحالية.

وقال “انها مشكلة حساسة. اذا اردنا ان يبقى المسيحيون في المنطقة فعليهم ايجاد ظروف معيشية وامنية ووظيفية ومستقبلية مناسبة”.

وطلب من الذين قرروا البقاء “عدم السعي للحصول على حماية من السلطات السياسية او العسكرية الحالية لضمان بقائهم” بل التمسك ب”دولة القانون والحداثة والديموقراطية والتعددية”.

وردا على سؤال حول زيارة محتملة للبابا الى العراق لمناسبة زيارته المقبلة لتركيا نهاية تشرين الثاني/نوفمبر استبعد المتحدث باسم الفاتيكان الاب فيديريكو لومباردي ذلك بالقول “انها دائما مسألة تطرح. لكن لا شيء محددا او وشيكا”.

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

ايلول وايلول / بقلم المفكر العربي معن بشور

ايلول وايلول /معن بشورهل كانت صدفة أن يختار ترامب ومعه نتنياهو الخامس عشر من ايلول/ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *