أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / خطة بومبيو لمواجهة حزب الله/د. عمران زهوي

خطة بومبيو لمواجهة حزب الله/د. عمران زهوي

د. عمران زهوي /بيروت
كاتب ومحلل سياسي

حضرت الدبلوماسية الامريكية بكثافة في المنطقة منذ فترة وعلى اجندتها فقط مواجهة ايران وحزب الله.
وزيارة بومبيو الاخيرة للبنان وما نتج عنها من مواجهة على صعيد الرئاستين الاولى والثانية والخارجية اللبنانية ورفضهم لكل ما جاء به بومبيو من مقترحات وافكار خير دليل على قيام السياسة الخارجية الامريكية بالتحريض على حزب الله .
وما كانت هذه الزيارة الا محاولة فاشلة لتلميع صورة نتن ياهو وخاصةً قبل الانتخابات الاسرائلية والتي على الارجح اسهم نتن ياهو لامست الحضيض وماهي الا محاولة لاستنقاذه والعمل على اعطاءه اوراق قد تساعده في المواجهه الانتخابية .
وعلى راس هذه الاوليات مواجهة حزب الله والتحريض عليه بالاضافه الى الحدود البحرية والتي تحاول جاهداً ان تقضم منها لصالح الكيان الصهيوني.
وهذه بعض الخطوات المتوقعة ان تقوم بها امريكا عبر بعض ادواتها في لبنان ومنها:
١- سوف تقوم جمعية المصارف والتي دائماً كانت تراعي مصالحها النقدية وارتباطاتها الخارجية ،ولكي تستمر في هذه العلاقه العضويه مع امريكا من الممكن ان تسرب بعض الاسماء وخاصة من الشيعه الذين لديهم حسابات مالية وازنه الى الامريكان ككبش محرقه ولكي تثبت لهم ايضاً انها تتلزم بالاجندة الامريكية من ناحية تجفيف مصادر التمويل للحزب حسبما تتدعي امريكا وعلى قاعدة “اشهدوا لي عند الامير ”
وهكذا تخرج الدولة والبنك المركزي من الاحراج امام الامريكان والاوروبيين .
٢- لا يختلف اثنان على ان جماعة ١٤ اذار انتهت كتواجد سياسي او اعلامي مؤثر على الساحة اللبنانيه وخاصة في مواجهة حزب الله ، وعلى مر الايام والزيارات المتعاقبة للدبلوماسيه الامريكية الى لبنان،يتوضح جلياً ومن خلال التسريبات انهم كانوا دائمي التوبيخ لهذه المجموعة لانها لم تستطع ان تواجه او ان تألب الرأي العام الداخلي تجاه حزب الله .
لذلك سوف تقوم امريكا وبعض اعوانها في الداخل اولاً على تشكيل جبهة تصدي وتشوية لعمل حزب الله الحكومي والسعي للتحريض الشعبي علية اعلامياً ،مما يستدعي ظهور وجوه جديدة على الساحة اللبنانية والاعلامية لتنفيذ هذا المخطط “يعني استبدال بعض وجوه 14 آذار بآخرين ” وخاصة اصحاب الاقلام المؤجورة والتي على استعداد لذلك وخاصة في هذا الوضع الاقتصادي التي تمر به المنطقه ولبنان .
وايضاً سوف تسعى الى المزيد من الاستقطاب في الشارع الشيعي المعارض للثنائي الشيعي (حزب الله وحركة امل ) وخاصة تلك الوجوه التي كانت قد انشقت من حركة امل او قام الرئيس بري بطردها والاسماء معروفه وظهر بعضها مؤخراً على شاشات التلفزة وغيرها من وسائل الاعلام والسوشال ميديا.
٣- سوف تسعى امريكا جاهداً بان تأخر موضوع ترسيم الحدود البحرية والتنقيب عن النفط والغاز وخاصة في الحقول البحرية المشتركة بين لبنان والكيان الصهيوني لاعطاء اطول فتره ممكنة للاسرائيلي لكي يتمكن من استخراج النفط من هذه الحقول والاستفادة منها ، ولا نستبعد ان يشارك الروسي في هذا المخطط على قاعدة عدم توتير الاجواء بين في الشرق الاوسط والمحافظة على حل مشكلة ترسيم الحدود بالدبلوماسية ريثما ينتهي الصهيوني من استخراج ما يمكن استخراجه من هذه الحقول وقد ياخذ الحل سنوات.
٤-سوف يقوم الامريكي بتهريب بقايا جبهة النصرة والدواعش وخاصة العرب منهم الى الشمال وهي الخاصره الرخوة من حيث الحدود الغير مراقبة وتهريب المسلحين بكل سهولة وضمانة عملهم كقنابل موقوتة في بيئة حاضنة وتعادي حزب الله ، وهي التي تعتبرها امريكا نقطة رابحة وارض خصبة لتنفيذ
اجندتها الداخلية ضد حزب الله
وهذا التمويل الرهيب يعطي تلك الجمعيات الرغبة القوية في الابقاء على النازحين خاصة عبر فبركة انباء عن قتل او ترهيب النازحين لدى عودتهم الى سوريا،وغيرها من الفبركات والافتراءات على الدولة السورية.

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

الى من يهمه الامر……../ محمد صادق الحسيني

محمد صادق الحسيني لا تذهبوا بعيداً في التحليل والتفسير والتأويل …! دول تحالف العدوان هزمت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *