الرئيسية / تقارير / لحظة تخلّي وتأمُّل حول آخر تطوّرات علاج مرض السكري / د. طلال حمود

لحظة تخلّي وتأمُّل حول آخر تطوّرات علاج مرض السكري / د. طلال حمود

د. طلال حمود :

من ربوع فرنسا الخلّابة وحيث يأخذك سحر الطبيعة وجمالها كان لي الملاحظات التالية وحيث
لاحظت اثناء متابعاتي لآخر التطورات العلمية في علاج مرض السكري – القاتل الصامت- بأن المُعادلة
الثلاثية الرائعة او ما سُمّيَ بالمعادلة الذهبية التي أختلف عليها بعض اللبنانييون : الشعب والجيش والمقاومة والتي اعتقد انها كانت اساسية في حماية لبنان ، هي ايضا -وهنا المُفارقة- قاعدة أساسية , فعّالة وتصلُح جداً في علاج مرض السكري من النوع الثاني وهي تتضمن :
1-نظام صحي سليم يراعي عدم تناول كميات كبيرة من الكاربوهيدرات السريعة ويتخللها الكثير من الخضار والفواكه والألياف والقليل القليل من الدهنيات وهذا دور الشعب الذي يُعتبر خط الدفاع الأوّل ! ولأن هذا النظام الصحي الأساسي من مسؤولياته الأولى .

2-تمارين رياضية شبه روتينية وعلى الاقل ساعتين ونصف اسبوعيا بمعدل 45 دقيقة في كل مرة وبمعدل 3 مرات في كل مرة وهي تساعد على التخفيف من مقاومة الخلايا والأنسجة لهرمون الأنسولين ( العدو الأول في المرض ) وتزيد من إفرازاته وتُخفف الوزن والضغط الشرياني والدهون وهذا ما يمثله دور الجيش كخط دفاع ثانٍ عن الحدود او تجاه المرض ! لأن واجبه حثّ الشعب على الرياضة وتدريبه وتنشيطه لذلك .

3- ادوية قديمة فعّالة جداً واحخرى جديدة ، دقيقة وذكية من عدّة اجيال مختلفة – جيل ثاني وثالث ورابع وهي كثُرت كثيراً في الفترة الأخيرة وتصيب اهدافها بدقة قوية وقد تم تطويرها في العشر سنوات الاخيرة وهي لا تزال قيد التطوير و لا يزال الأطباء حتى اليوم يسعون لتطوير اسلحة فتّاكة وذكية تحثّ وتحفّز خلايا Beta في بنكرياس الشعوب على إفراز هرمون الانسولين او حتى عبر تطوير طرق لزراعة خلايا جذعية في البنكرياس مهمهتا ان تنمو وتتكاثر لكي تفرز هذا الهرمون وكل ذلك لإقتلاع مرض السكري من اساسه او من جذوره ( مثل قلع دولة الكيان الغاصب : إسرائيل) عبر اسلحة جديدة سوف نكشف عنها تباعاً في مقالات جديدة والمثال عليها دواء « الهارمين » الذي تكلمّنا عنه البارحة وهو مستخلص من مشروب وحي قديم كان يتعمله سكان اميركا اللاتينية القدمين لكي يطردوا بعض الأفكار الشريرة وهي مادة مستخرجة من نبتة او شجرة موجودة ايضاً للإنصاف في بعض اماكن الجزيرة العربية ولكننا لا نستطيع ان نعرف اذا ما كان اهل الجزيرة يستعملونها لصنع بعض انواع الخمر او لغايات أخرى وهي مادة تسهم في إعادة نمو وتكاثر خلايا Beta في البنكرياس خاصة إذا ما تم حقنها مع مواد أخرى تساعد في نمو العظام وقد تّشكل قريباً العلاج الجذري الأول لمرض السكري من النوعين الأول والثاني لكن مخاطره لا تزال مجهولة وقد يكون سبب في ظهور بعض انواع السرطانات لأنه يحفّز تكاثر الخلايا بشكل عام وهناك مشكلة اخرى تعتري إستعماله وعي كيفية إيصاله مباشرة الى البنكرياس وحقنه او زرعه هناك ( وهنا نسأل هل من الممكن إستعمال انفاق مثل انفاق كفركلا وميس الجبل وغيرها مما لم يُكشف عنه) ولكن الأبحاث لا تزال جارية في هذا المجال والأمل يزداد يوماً بعد يوم بالوصل في سنوات قليلة للقضاء نهائياً على مرض السكري الذي يطال حالياً حوالي ٤٥٠ مليون نسمة وهو في إنتشار متزايد ( ومرض وجود إسرائيل والتآمر عليهم ونهب ثرواتهم وتشتيتهم وقهرهم وإذلالهم يهدد تقريباً ذات العدد او اقل بقليل اي ٣٥٠ نسمةعلى ما اعتقد ) .

ويبقى ان نشير إلى اهمية هذه المعادلة وإلى عامل السرّية الذي يكتنف تطوير هذه الأسلحة حتى تاريخ اليوم وهذا من اهم اسرار نجاح الشركات المُتنافسة على تطوير هذه الاسلحة -الأدوية ( وأحد اسرار نجاح المقاومة اليس كذلك) !.
د طلال حمود – طبيب قلب تدخلي- رئيس جمعية عطاء بلا حدود
و ملتقى حوار وعطاء بلا حدود – هاتف 03832853

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

تقرير صادم عن الجيش الهندي: إذا اندلعت الحرب مع باكستان ذخائر الهند لن تكفيها لأكثر من 10 أيام!

ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” أن تقديرات حكومية هندية قالت إن الهند إذا خاضت اشتباكات مكثفة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *