الرئيسية / شؤون عراقية / عالية نصيف : قيادي في جبهة الحوار مسؤول عن التدهور البيئي في البصرة وبقية المدن

عالية نصيف : قيادي في جبهة الحوار مسؤول عن التدهور البيئي في البصرة وبقية المدن


حمّلت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف قيادياً في جبهة الحوار مسؤولية مايحصل من تدهور بيئي في مدينة البصرة وباقي المدن العراقية .

وقالت في بيان أورده مكتبها الإعلامي اليوم :” لقد أصر هذا الشخص (القيادي في جبهة الحوار) على تعيين أقاربه ومن بينهم المتحدث بإسم جبهة الحوار سابقاً (وكيل وزارة الصحة) الذي فرضه بالمحاصصة المقيتة وكيلاً فنياً في وزارة البيئة رغم مخالفة شروط تعيينه بهذا المنصب، ومنذ عام 2014 يمارس دوراً تخريبياً محترفاً في تمييع العمل الرقابي لهذه الوزارة المهمة التي يجهل الرأي العام السياسي والشعبي انها لو عملت وفق القانون الموكل لها بدورها الرقابي لوضعت حداً للتلوث الذي يلحق بأهلنا في الجنوب وباقي المدن، فبسبب هذا الشخص تم غض النظر عن تجاوز عدد من الشركات النفطية والكهرباء ومشاريع كثيرة تنفق اموالاً طائلة كرشوة للمافيا التي يقودها هذا الشخص بشكل فساد منظم لاتطاله عيون الرقابة والرأي العام، وترك اراضي وأنهر وسماء هذه المدن عرضة لآلاف الاطنان من الملوثات الخطرة والعادية “.

وبينت نصيف أنها :” ستتبنى هذه الملفات وتمتلك وثائق ومعلومات كثيرة تدين هذا الشخص (المتحدث السابق بإسم جبهة الحوار وكيل وزارة الصحة) ومن يسانده من ادارات الوزارة وبعض المتنفذين في اجهزة الدولة والجهة السياسية التي اتت به لتحلب من خلاله الاموال مقابل مرض وموت اهلنا بالجنوب والوسط وباعتبارها المسؤول الأول والأخير عن الجانب الفني ويديرها بغرف مظلمة وهناك اموال طائلة تدخل في حسابه بعمان وبعض الدول “.

وأكدت نصيف انها :” مستمرة بعرض الادلة والبراهين التي تدينه وأعوانه قضائيا، سيما ان وزير الصحة الحالي يتعامل بمهنية ونزاهة عالية في اعادة النظر بجيوب الفساد واصلاح الدور البيئي بالشكل الصحيح “.

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

الكشف عن هوية عميل الـ CIA الذي ظهر في تسجيل الفلاحي وتوقيتات مكالماته

كشفت مصادر خاصة لشبكة الاعلام المقاوم، السبت، عن هوية العنصر التابع لوكالة المخابرات المركزية الامريكية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *