الرئيسية / أخبار / بـ”أوراق عثمانية”.. تركيا تخطط لسرقة 15 قرية في إدلب

بـ”أوراق عثمانية”.. تركيا تخطط لسرقة 15 قرية في إدلب

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
بذريعة جديدة، تسعى تركيا إلى اقتطاع أراض من سوريا، عبر وثائق مزعومة تعود إلى عهد الدولة العثمانية تقول أنقرة إنها تثبت ملكية 15 قرية في محافظة إدلب، في خطوة تعد انتهاكا للقانون الدولي، بحسب خبير.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الخميس، إنه حصل على معلومات من مصادر موثوقة تفيد بأن أنقرة حشدت قواتها في مناطق بمحافظة إدلب شمال غربي سوريا، من أجل “حماية مناطق تعود ملكيتها للأتراك”، متحدثة عن وجود وثائق تعود إلى العهد العثماني.
وأكدت المصادر أن القرى الـ 15 تقع في القطاع الجنوبي الشرقي من ريف إدلب، ومن ضمنها الصيادي والبرسة والخيارة وصراع وصريع.
وقالت المصادر إن تركيا تريد “حماية” هذه القرى، في حال شن النظام هجومه المتوقع على إدلب، ولم يجر التوصل إلى تفاهم تركي – روسي بشأن مصير المحافظة والتنظيمات الموجودة فيها.
استقدام قوات ضخمة
وما يعزز رغبة أنقرة في السيطرة على هذه القرى، قيامها باستقدام قوات كبيرة إلى داخل سوريا، وتحصين النقاط العسكرية إلى داخل سوريا، فضلا عن إنشاء 3 نقاط مراقبة واقعة شرق الطريق الدولي المار من محافظة إدلب والواصل بين الحدود السورية مع تركيا والحدود السورية – الأردنية.
ورصد ناشطون، الثلاثاء، دفع تركيا، تعزيزات عسكرية إلى إدلب، هي الأكبر خلال الأشهر الأخيرة، وقالوا إن رتلا عسكري يضم مدرعات وآليات إلى مناطق في محافظة إدلب، تمركز في نقاط المراقبة التركية في ريف إدلب الجنوبي والغربي

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

في ذكرى عاشوراء.. الرئيس التركي يدعو المسلمين إلى المحبة والوحدة

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بمناسبة ذكرى عاشوراء أن وفاة الإمام الحسين في كربلاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *