الرئيسية / مقالات / “داعش” يذبح كاهناً ويحتجز رهائن في كنيسة فرنسية

“داعش” يذبح كاهناً ويحتجز رهائن في كنيسة فرنسية

شجون عربية — تبنّى تنظيم #داعش احتجاز #رهائن في كنيسة قرب مدينة #روان، وذبح التنظيم كاهناً كان بداخلها.
وأضافت الأنباء أن شخصين يحملان السلاح الأبيض احتجزا رهائن في #كنيسة قرب روان في النورماندي.
وذكرت صحيفة لوبوان الفرنسية أن الكاهن الذي تم ذبحه يدعى جاك هامل، ويبلغ من العمر 86 عاما، وهو كاهن منذ 1958، وذكرت أيضا أن هناك مصابين، وهما أحد أفراد الرعية ورجل أمن.
وقالت الصحيفة إن الخاطفين دخلا من الباب الخلفي للكنيسة وقت الصلاة، وقتلتهما الشرطة عندما حاولا الخروج من الكنيسة ومعهما سكينان.
كما تابعت المصادر أن المهاجمين احتجزا 5 أشخاص، وهم كاهن وراهبتان ومصليان اثنان في بلدة سانت اتيان دو روفراي.
وأكدت #الشرطة_الفرنسية أن كاهن الكنيسة المختطف قد قتل ذبحا، وأضافت صحيفة “لو بوان” أن أحد المصليين أيضا قد ذبح.
أما مصير المختطفين، فقد أكدت الداخلية الفرنسية مقتل منفذي العملية، وقالت الداخلية إن أحد الرهائن بحالة خطرة.
وجاء في صحيفة لو بوان، أن منفذي الهجوم هتفا بكلمة “داعش” أثناء دخولهما الكنيسة.
فيما توجه الرئيس الفرنسي، فرانسوا #هولاند ، ووزير الداخلية، بيرنانر #كازنوف، إلى كنيسة روان.
وقد عبر البابا فرنسيس عن الالم والصدمة ازاء الاعتداء على الكنيسة، بحسب بيان صادر عن الفاتيكان وصف العملية ب”الجريمة الهمجية”.
واضاف البيان “نشعر بالصدمة لحصول هذا العنف الرهيب في كنيسة، في مكان مقدس يجسد حب الله، ازاء هذه الجريمة الهمجية التي قتل فيها كاهن واصيب مؤمنون”.
المصدر: العربية نت

عن بيروت نيوز عربية

شاهد أيضاً

سحر صادق عبد الحسين/ عضو مركز الدراسات الأوربية العربية /باريس

سحر صادق عبد الحسين عضو مركز الدراسات الأوربية العربية /باريس الم من دون حلف صهيو-امريكي-وهابي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *